500 منظومة إلكترونية على بوابة الإمارات الحكومية

دبي - مباشر: أعلنت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات أن عدد منظومات البيانات التي وفرتها بالتعاون مع الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء والجهات الحكومية الأخرى على بوابة بيانات.إمارات وصلت إلى أكثر من 500 منظومة، تغطي مختلف المجالات التعليمية والصحية والبيئية وغيرها. 

وأفادت الهيئة، في بيان لها، بأن هذا الإنجاز جاء كثمرة للتعاون مع الهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء وأكثر من 36 جهة اتحادية ومحلية، بهدف تعزيز التوجه الاستراتيجي للدولة نحو التحول الرقمي، ومواكبة الثورة الصناعية الرابعة، واستغلال البيانات في إيجاد حلول مبتكرة لتحديات المستقبل. 

وتعتزم الهيئة زيادة عدد منظومات البيانات على البوابة بشكل كبير خلال الشهور المقبلة، نظراً لما تلعبه البيانات من دورٍ حيوي في عصر الذكاء الاصطناعي الذي اعتمدته حكومة دولة الإمارات العربية المتحدة كركيزة أساسية لاستشراف المستقبل وتحقيق الريادة والتميز لخدمة الإنسان محلياً وعالمياً.. وتنسجم جهود الهيئة في هذا السياق مع دورها كممكّن لعملية التحور الرقمي على مستوى الجهات الحكومية.

التحول الرقمي

وحول بوابة البيانات الوطنية ودورها في هذه التوجهات قال حمد عبيد المنصوري مدير عام الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات: "إن المرحلة المقبلة من التحول الرقمي في دولة الإمارات هي مرحلة الذكاء الاصطناعي، ونحن سعداء بوجود مجلس الإمارات للذكاء الاصطناعي الذي يرأسه وزير الدولة للذكاء الاصطناعي عمر العلماء، ونحن في الحكومة الاتحادية والحكومات المحلية سنعمل معاً خلال الفترة المقبلة من أجل توفير ما يمكن توفيره من البيانات الحكومية المفتوحة من خلال البوابة الرسمية للبيانات (بيانات.إمارات). كما نشجع شركات القطاع الخاص أيضاً على توفير منظومات البيانات التي يمكن الاستفادة منها سواء للباحثين أو الطلاب أو المستثمرين ورواد الأعمال".

وأضاف: "إن الهدف الأسمى لمجمل الجهود والاستراتيجيات الحكومية في دولتنا الحبيبة يتمثل في تحقيق سعادة الناس، وتعزيز ريادة دولة الإمارات، وترسيخ مبادئ الاستدامة في مختلف القطاعات الحيوية. من هذا المنطلق نحن حريصون على أن تكون البيانات محوراً مهماً من محاور الوصول إلى اقتصاد مستدام لمرحلة ما بعد النفط وفق توجيهات قيادتنا الرشيدة". 

وأوضح أن إطلاق بوابة البيانات المفتوحة لحكومة دولة الإمارات يهدف إلى تحقيق أهداف من بينها توسيع النطاق المعرفي للبيانات المفتوحة وإنشاء مدونة بيانات مفتوحة لدولة الإمارات على غرار المدونات الناجحة، والمساهمة في إيجاد جيل من علماء البيانات، وتشجيع الجهات الاتحادية على إطلاق البيانات المفتوحة ونشرها للاستخدام العام، وتحقيق مبدأ الشفافية والحكومة المنفتحة من خلال توفير البيانات للاستخدام العام وتوظيفها في إيجاد الحلول المبتكرة. كما تسهم البوابة في تعزيز ثقافة الابتكار الحكومي من خلال إنشاء مجتمع بيانات على المستوى الوطني من الجهات الاتحادية والوزارات، بحيث يكون قادر على وضع خطط ومعايير لنشر وتوظيف البيانات.

وتعد البيانات عنصراً محورياً في الاقتصاد الرقمي على مستوى العالم، ويصفها بعض الخبراء بأنها النفط الجديد في عصر التحولات الرقمية، حيث تقدّر الثروات التي جرى توليدها كنتيجة لإدارة واستخدام البيانات بمليارات الدولارات في أمريكا وأوروبا وغيرهما. وتسعى حكومة دولة الإمارات عبر جهود متعددة المحاور إلى تكريس التعامل مع البيانات كثقافة وممارسة لدى مختلف القطاعات الخاصة والعامة والأكاديمية. 

"بيانات من أجل السعادة"

وفي هذا السياق كانت الهيئة قد أطلقت "هاكاثون الإمارات" تحت عنوان "بيانات من أجل السعادة"، في مبادرة هي الأولى من نوعها لاستخدام البيانات الضخمة وتحويلها إلى حلول تحقق سعادة المتعاملين ضمن تحديات عديدة مثل التعليم والصحة والبيئة والزحام المروري وأسلوب الحياة والعلاقات الاجتماعية.

ويأتي ذلك في سياق مجموعة جهود على المستويين المحلي والاتحادي لتعزيز دور البيانات الضخمة في الاقتصاد الرقمي، حيث شهدت الدولة إطلاق قانون تنظيم نشر وتبادل البيانات في إمارة دبي، ويجري العمل حالياً على استصدار سياسة وطنية لإتاحة وتبادل البيانات على المستوى الاتحادي، مرفقة بدليل إرشادي حول هذا الموضوع لمساعدة الجهات على إتاحة بياناتها وفتحها لجمهور المتعاملين. 

يذكر أن الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات هي الجهة المسؤولة عن عملية التحول الرقمي في دولة الإمارات. وينسجم إطلاق بوابة بيانات.إمارات مع التكنولوجيا الرقمية التي تمثل المحور الثاني من محاور الثورة الصناعية الرابعة، حيث تعتمد التكنولوجيا الرقمية على تحليل البيانات وربطها بالعالم المادي للخروج بحلول حياتية تخدم الناس. 

وفي إطار جهودها للتوعية بقيمة البيانات وتعزيز استغلالها، استضافت الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات العام الماضي المنتدى الأول لإدارة البيانات، الذي انطلقت أعماله في دبي بالتعاون مع الاتحاد الدولي للاتصالات تحت شعار «تحويل البيانات إلى قيمة». وتضمن المنتدى جلسات وورش عمل تتمحور حول  توسيع إمكانات إنترنت الأشياء مع التركيز بشكل خاص على المدن الذكية. 

Mubasher Contribution Time: 17-Apr-2018 12:39 (GMT)
Mubasher Last Update Time: 17-Apr-2018 15:23 (GMT)

Request a Trial

Title:*
First Name:*
Last Name:*
Job Title:*
Phone:*
Company:*
Email:*
Country:*
Comments:
*Required Fields
 
Submit

Already Registered?

Username/ Email:
Password:
 
Login
Support & Feedback
Ask for free trial