"الرزاز" يشكل حكومة جديدة للأردن بمرسوم ملكي

 

مباشر: وافقت الملك عبد الله الثاني العاهل الأردني على النشكيل الجديد للحكومة الأردنية، ويرأسها عمر الرزاز بعد إصدار مرسوم ملكي بتشكيلها.

وتتضمن التشكيل الجديد للحكومة تعين رجائي المعشر نائبًا لرئيس الوزراء، وأيمن الصفدي وزيرًا للخارجية وشؤون المغتربين، وعادل الطويسي وزيرًا للتعليم العالي والبحث العلمي، وهالة نعمان وزيرًا للتنمية الاجتماعية.

وتعيين موسى المعايطة وزيرًا للشؤون السياسية والبرلمانية، وسمير سعيد مراد وزيرًا للعمل، ومحمود الشياب وزيرًا للصحة، ويحيى كسبي وزيرًا للأشغال العامة والإسكان، ونايف الفايز وزيرًا للبيئة، ووليد المصري وزيرًا للنقل وللشؤون البلدية، ومجد شويكه وزيرًا لتطوير القطاع العام، ولينا عناب وزيرًا للسياحة والآثار.

وكذلك تعيين خالد الحنيفات وزيرًا للزراعة، وعوض المشاقبة وزيرًا للعدل، ومهند خليل وزيرًا لشؤون الاستثمار، سمير المبيضين وزيرًا للداخلية، وعبد الناصر أبو البصل وزيرًا للأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية، وعز الدين كناكرية وزيرًا للمالية.

كما تضمن التشكيل تعيين منير عويس وزيرًا للمياه والري، وعزمي محافظة وزيرًا للتربية والتعليم، ومكرم القيسي وزيرًا للشباب، ومبارك أبو يامين وزيرًا للشؤون القانونية، وطارق الحموري وزيرًا للصناعة والتجارة والتموين، وجمانة غنيمات وزيرًا لشؤون الإعلام.

وتعين هالة زواتي وزيرًا للطاقة والثروة المعدنية، وماري قعوار وزيرًا للتخطيط والتعاون الدولي، وبسمة النسور وزيرًا للثقافة، مثنى غرايبة وزيرًا للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وأكدت الحكومة الجديدة على إدراكها للتحديات الاقتصادية أمام الأردن وتعهدت باتخاذ إجراءات ملموسة وجادّة لمعالجة مشكلة تباطؤ النمو الاقتصادي، وتحسين واقع الاقتصاد الوطني، والسير بخطوات علميّة وعمليّة مدروسة لتحفيزه، ليكون قادراً على المنافسة والنموّ، وتوفير فرص العمل، بالإضافة إلى البحث عن حلول إبداعيّة، وغير تقليديّة، تعالج جميع المعيقات التي تحدُّ من تنافسية اقتصادنا الوطني، بما يمكّنه من استعادة كفاءته ليسهم في تحسين الواقع المعيشي للمواطنين.

وأضاف الزرار بأنه على الرغم من "أنّنا لا نملك حلولاً سحريّة لجميع الأزمات والتحدّيات"، متعهدًا بالسعي لخدمة الوطن، وتحقيق تطلّعات وطموحات أبنائه.

وكان الأردن شهد احتجاجات شعبية في شوارع العاصمة ضد خطة الحكومة المدعومة بصندوق النقد الدولي وزيادة الأسعار، وتجاوب الملك عبد الله مع تلك الاحتجاجات، بما دعا لتقدم رئيس الوزراء الأردني هاني الملقي باستقالته من منصبه خلال اجتماعه مع الملك، كلف العاهل الأردني عمر الرزاز بتشكيل حكومة جديدة بعد استقالة الملقي.

وسعى رئيس الوزراء الأردني الجديد لتهدئة الأوضاع السياسية المتوترة بالأردن، والاحتجاجات على السياسات الاقتصادية، وأكد على نيته لسحب مشروع قانون ضريبة الدخل بعد أداء اليمين أمام الملك.

Mubasher Contribution Time: 14-Jun-2018 12:21 (GMT)
Mubasher Last Update Time: 14-Jun-2018 12:21 (GMT)

Request a Trial

Title:*
First Name:*
Last Name:*
Job Title:*
Phone:*
Company:*
Email:*
Country:*
Comments:
*Required Fields
 
Submit

Already Registered?

Username/ Email:
Password:
 
Login
Support & Feedback
Ask for free trial